This website is being formatted... please be patient until we finish our upgrading...

الاثنين، أيلول 05، 2005

طائر السنونو في أرض المهجر...

سأل السنونو أحد سكان المهجر الأصليين:
لماذا لا أستطيع الرؤية وأنا في بلاد النور، التي قصدتها بعدما غاب النور عن بلادي؟...
لماذا أرتجف من البرد وأنا في بلاد الدفء، التي جئتها بعدما حلّ البرد في بلادي؟...
لماذا أخاف الناس، مع أنّ أشكالهم لا تختلف كثيراً عمّن في بلادي؟...
لماذا أرتعب مع أنّني هنا في أمانٍ أكثر ممّا في بلادي؟...

فقال الرجل:
لأنّ النور في بلادنا لا يدخل عيوناً أغرقها دمع الفراق...
لأنّ الدفء في بلادنا لا يسير في جسمٍ أوقف الرحيل قلبه عن الخفقان...
لأنّ الناس في بلادنا وإن لم يختلفوا في الشكل عن بني وطنك، لكنّ عقولهم جدّ مختلفة...
لأنّ لا أحد يحسّ بالأمان إلّا في منزله حتى وإن كانت دعائمه من قش...

د. ساسين ميشال النبّوت

هناك تعليق واحد:

Mouche Blue يقول...

Ok... it's a nice perspective but i think that we usually fear what we ignore!!!