This website is being formatted... please be patient until we finish our upgrading...

الثلاثاء، أيلول 13، 2005

وُلدت مريضاً

أنا الطفل الذي بكى من عصا الألم التي أهرت جسدي الضعيف مذ وُلد...
بكى من دموع أمّه وأبيه التي زادت من عذابي...

أنا الطفل الذي مرّ مثل نسمةٍ على حديقة البيت فمالت حشائشها بالأحزان...
مرّ مسرعاً على هذه الدنيا فلم يرَ فيها لا نوراً ولا ظلاماً...

أنا الطفل الذي مات دون أن تلوّث خطيئة الإنسان جسده...
مات تاركاً حضن أمّه الدافئ ليصل إلى السماء...

أنا الطفل الروح التي لم تستطع تحمّل أشواك جسمها فهربت منه...
الروح التي تركتكم وأنتم تبكون الفراق...

سامحوني لأنّي رحلت كي أصل إلى مكانٍ ليس فيه أوجاع...
سامحوني وافرحوا لأنّي وجدت ما كنت أبحث عنه...
افرحوا لأنّي سأصلّي لأجلكم من حضن اللّه...
افرحوا لأنّي اليوم عصفورٌ في الجنّة...
وأرجوكم ألّا تذرفوا لأجلي دموع حزنٍ بل دموع فرح...
ولا تقولوا أبداً أنّي لم أرَ يوماً جميلاً...
أيّامي كانت كلّها جميلة لأنّكم كنتم بقربي...

هذه الكلمات هي منّي إلى كلّ القلوب التي تلوّعت على أطفالٍ قضوا بسبب أمراضٍ لم يقوَ عليها علم الإنسان...

هناك تعليق واحد:

Mouche Blue يقول...

So touching... but it brought to my mind the "mercy killing"...