This website is being formatted... please be patient until we finish our upgrading...

الأحد، تموز 03، 2005

من زوّادة اليوم، صوت المحبّة...

في يوم من الأيّام رميت القطعة الحديديّة من الفأس في إحدى الغابات... فارتعدت فرائص الأشجار من الخوف... واجتمعت لتدارك الأمر... فما كان من إحدى الشجرات الحكيمات أن قالت: في الحقيقة، لا يجب أن تخافوا من قطعة الحديد تلك... ما يجب أن تخافوا منه هو أن يخون واحدٌ من أغصانكم، ويكون لها يداً...

هناك تعليق واحد:

Mouche Blue يقول...

It's very beautiful how a silly story can change one's perception and start seeing the world in different angle...